الجمعة , مارس 1 2024

أسباب العزوف عن الإنجاب لدى حديثي الزواج في محافظة عجلون من وجهة نظرهم

الملخص:

هدفت الدراسة الحالية إلى التعرف على أسباب العزوف عن الإنجاب عند حديثي الزواج في محافظة عجلون من وجهة نظرهم، اتبع الباحثان المنهج الوصفي، ولتحقيق هدف الدراسة تم بناء استبانة مكونه من (22) فقرة مكونه من أربعة أبعاد، وتم التأكد من صدقها وثباتها. تم تطبيق أداة الدراسة على مجتمع الدراسة من الأشخاص حديثي الزواج لعام 2023، والبالغ عددهم (388) شخصا. وبعد تحليل البيانات من خلال برنامج SPSS)) أنّ الدرجة الكلية لأسباب العزوف عن الإنجاب لدى حديثي الزواج كانت متوسطة اذ حصلت على متوسط حسابي(3.29) وانحراف معياري (0.20).

     وأظهرت النتائج عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية تعزى لمتغير الجنس والمستوى الأكاديمي، كما تشير النتائج إلى عدم وجود فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى (0.05≥α(في وجهات نظر حديثي الزواج لأسباب العزوف عن الإنجاب تبعًا لمتغير العمر، باستثناء مجال أسباب اقتصادية إذ بلغت قيمة (F) (1.28)، وبمستوى دلالة.(0.04 =α) لصالح فئة (دون 18 عاما )، تعزى هذه النتيجة إلى ان حديثي الزواج الأقل عمرا وخبره في الحياه  في بداية حياتهم الزوجية بحاجه بشكل أكبر للنصح والإرشاد والتعريف بغاية الزواج الشرعية والمقاصد الشرعية منه، واهمية الحفاظ على النسل.

توصلت الدراسة إلى مجموعة من التوصيات منها: التوعية الدينية بمقاصد الشرعية الإسلامية من الزواج شمول مظلة التأمين الصحي المجاني للنساء الحوامل التشجيع على تنظيم النسل وليس تحديد النسل او العزوف عن الإنجاب، تقديم النصح والإرشاد من قبل مراكز الاسرة المختصة، تقديم الدعم النفسي للمقبلين على الزواج.

الكلمات المفتاحية: الإنجاب، الزواج، حديثي الزواج.

اعداد :

 د. أميمة هاني المومني

دكتوراه في القياس والتقويم التربوي

وزارة التربية والتعليم الأردنية/مشرف تربوي -مديرية تربية عجلون

د. عدي حسان جلابنة

دكتوراه في الجغرافيا التطبيقية

وزارة التربية والتعليم الأردنية/مشرف تربوي -مديرية تربية عجلون

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

عن admin

شاهد أيضاً

أسباب قصور وظيفة الرقابة الداخلية في المصارف التجارية الليبية”دراسة ميدانية على المصارف التجارية الليبية واألطراف ذات العالقة”

المستخلص :  يلعب القطاع المصرفي  دورا هاما في البيئة الاقتصادية لأي بلد سواء كان من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *