الإثنين , يونيو 24 2024

استخدام الحرب النفسية في خطبة البابا اوربان الثاني 1095 : (مجمع كليرمون أنموذجا )

 الملخص:

         كان خطاب أوربان الثاني في مجلس كلير مونت عام 1099  حدثًا مهمًا في تاريخ الحرب النفسية وكان الهدف من الخطاب الذي ألقاه أوربان الثاني، زعيم مملكة قوية، هو التأثير على عقول وعواطف جمهوره لتحقيق أهداف استراتيجية محددة وتنطوي الحرب النفسية  و في هذا السياق سعى أوربان الثاني إلى رفع معنويات قواته بينما زرع الشك والخوف بين خصومه. واستخدم أوربان الثاني استراتيجيات بلاغية مختلفة لتحقيق أهداف الحرب النفسية, لقد استخدم لغة مقنعة وصورًا حية ومناشدات العاطفة لغرس الشعور بالوحدة والغرض والصلاح بين أتباعه. وفي الوقت نفسه سعى إلى تصوير أعداءه على أنهم هائلون وقاسون، بهدف خلق شعور بالرهبة وعدم اليقين بينهم الي جانب الخوف والترهيب كان الخوف والترهيب من بين المواضيع الرئيسية في خطاب أوربان الثاني. لقد أكد بشكل استراتيجي على قوة وقسوة قواته بينما كان يصور خصومه على أنهم لا يرحمون ولا يرحمون, ومن خلال القيام بذلك كان يهدف إلى غرس الخوف في قلوب أعدائه، وخلق ميزة نفسية لقواته وبالإضافة إلى تكتيكات الخوف، ركز خطاب أوربان الثاني على تعبئة قواته وتعزيز الشعور بالوحدة والهدف  لقد استخدم خطابًا يمجد فضائل الولاء والشجاعة والتضحية، بهدف حشد قواته للالتزام الثابت بقضيتهم.

الكلمات الدالة: مبعوثون – الارستقراطيين – النورمانديين – الكونتيسة –  بياتشينزا .

Abstract:                                                                                                                     

  The use of psychological warfare in the speech of Pope Urban II in1095  (the Council of Claremont as an example)    

      Urban II’s speech at the Council of Clermont in 1099   was an important event in the history of psychological warfare. The aim of a speech delivered by Urban II, the leader of a powerful kingdom, was to influence the minds and emotions of his audience to achieve specific strategic goals. Psychological warfare involved the use of psychological warfare. The speech was delivered in this context, as Urban II sought to raise the morale of his forces while sowing doubt and fear among his opponents. Urban II used various rhetorical strategies to achieve the goals of psychological warfare. He used persuasive language, vivid images, and appeals to emotion to instill a sense of unity, purpose, and righteousness among his followers. At the same time, he sought to portray his enemies as formidable and cruel, aiming to create a sense of dread and uncertainty among them , Along with fear and intimidation, fear and intimidation were among the main themes of Orbán’s second speech. He strategically emphasized the strength and ruthlessness of his forces while portraying his opponents as ruthless and unforgiving. In doing so, he aimed to instill fear in the hearts of his enemies, and create a psychological advantage for his forces. In addition to fear tactics, Orbán II’s speech focused on mobilizing his forces and promoting a sense of unity and purpose. He used rhetoric extolling the virtues of loyalty, courage, and sacrifice, with the aim of rallying his troops to an unwavering commitment to their cause.


Keywords. Envoys. Aristocrats. Normans. Countess. Piacenza.                                                      

اعداد :

عيادة عاشور هرهور

الجامعة الاسمرية – كلية الآداب

دولة : ليبيا

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

عن admin

شاهد أيضاً

دور منصات التواصل الاجتماعي عبر الفضاء الافتراضي “الفايسبوك” في إعلام المرأة الجزائرية بتوافر المنتجات الغذائية ، صفحة المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك أنموذجا ،دراسة مسحية على عينة من نساء ولاية عين الدفلى

الملخص:       تهدف هذه الدراسة إلى معرفة دور المنظمة الجزائرية لحماية المستهلك APOCE”” في إعلام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *