الأربعاء , مايو 22 2024

الخيارات الاستراتيجية لمعالجة الأزمة السياسية في السودان The Strategic Options for Addressing the Political Crisis in Sudan

المستخلص:

الأزمة السياسية التي دخل فيها السودان بعد ثورة شعبية ناجحة (2018/2019) لكنها انتهت إلى حرب بين طرفين بينهما علاقة عضوية (الجيش والدعم السريع الذي صنعته حكومة الإسلاميين/العسكرية) في 15 أبريل/نيسان 2023، وأدت إلى إبادة جماعية وتدمير الدولة، تستدعي النظر بعمق في مآلات الفترة الانتقالية بكل تعقيداتها. وجوهر هذه العملية تكمن في البحث عن أفضل البدائل الاستراتيجية التي يمكن أن تحقق للسودان الاستقرار السياسي عبر الديمقراطية المستدامة. وكلمة “استراتيجية” هنا تعني التحديد بصورة علمية دقيقة نوعية النظام السياسي الأنسب لحكم السودان مع الوضع في الاعتبار تجارب الحكم السابقة في السودان، وطبيعة وتركيبة المجتمع السوداني المتنوعة مقروءة مع تجارب الدول الأخرى عالية  التنوع والتي حققت استقراراً سياسيا وانطلقت في فضاء التنمية والنهضــة. قياساً بأن السودان دولة حادة الانقسام ما زالت تعاني من عدم الاستقرار وأزمات في الشرعية والهوية فإن استراتيجية النظام السياسي الأنسب يجب أن ترتكز على نوع الديمقراطية التي تناسب السودان. ولقد تسبب الفشل في حسن إدارة التنوع في عدم استقرار سياسي وأزمة سياسية مستعصية أدت إلى صراعات وتمرد وحروب (دارفور نموذجا) وقبلها ومعها وبعدها حرب الجنوب حتى انفصل بعد استفتاء في يوليو 2011. لذلك تظل أزمة الحكم في السودان هي أم الأزمات لأن تبني نظام الحكم  المناسب للسودان سوف يعالج مسألة الشرعية والديمقراطية المستدامة ويحقق الاستقرار السياسي. لذلك يقترح هذا البحث خيار الديمقراطية التوافقية مع انتخابات بنظام التمثيل النسبي ونظام حكم رئاسي.

الكلمات المفتاحية: نظام الحكم، النظام السياسي، الخيارات الاستراتيجية، الديمقراطية، الديمقراطية التوافقية

Abstract:

The political crisis that Sudan had undergone in the post-Al-Bashir’s Islamists’ regime transitional period (2019-2023) that ended in a war (15.4.2023) which broke out between the Sudan’s Army and the Rapid Defense Forces that resulted in genocide and damaged the state, entails a deep thinking for adopting a suitable political system for the country. The transitional government – beset by so many challenges and conspiracies – failed to work out a road plan to overcome the disputes among the conflicting players in the political scene that impeded peaceful democratic transition and culminated into war. Consequently, the quest of a suitable system of governance for Sudan is a top priority for tackling this acute and chronic political crisis in Sudan. Addressing such a crisis is crucial for bringing about stability for peaceful democratic transition. Therefore, a comprehensive strategic vision is needed to eradicate the root causes of conflict and instability. Among these is the proper management of diversity by drawing lessons from similar experiences in the world that have similar – and even greater  – diversity but succeeded in the process of national integration and building one unified national identity. It is obvious that the failure in managing diversity produced political crisis and, hence, political instability, mutiny and wars as with the case of Darfur and the South which seceded in July 2011 after a plebiscite. Therefore, the crisis of government in Sudan would remain the greatest crisis. This necessitates adopting a suitable system of government in Sudan that could achieve peace and stability. This research suggests the adoption of consensual democracy (consociationalism), along with elections on the base of proportional representation and presidential system.

Key words: System of government, political system, strategic options, democracy, consociationalism.

اعداد :

البروفيسر/ عبدهـ مختـار موسى

أستاذ علوم سياسية وباحث – السودان

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

عن admin

شاهد أيضاً

انتخاب الملك جودفري اوف بويون 22 يوليو1099Election of King Godfrey of Bouillon 22 July1099

Abstract: Election of King Godfrey of Bouillon 22 July1099.      Godfrey’s Election On 22 July1099 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *