الثلاثاء , فبراير 27 2024

سقوط دولة بني الأحمر في غرناطة آخر معاقل المسلمين في الأندلس بيد الأسبان

الملخص

     كانت غرناطة آخر القواعد الأندلسية الذاهبة التي توج سقوطها ظفر أسبانيا النهائي، باسترداد أرضها القديمة، والقضاء على دولة الإسلام في الأندلس. وقد صمد الغرناطيون مدة طويلة في هذه المنطقة وصلت إلى نحو قرنين ونصف القرن في وجه أعتى حركة وطنية ظهرت في العصور الوسطى والتي عرفت باسم حركة الاسترداد. جاءت الدراسة بعنوان : (سقوط دولة بني الأحمر في غرناطة آخر معاقل المسلمين في الأندلس بيد الأسبان) والتي صدرها الباحث بمقدمة فيها بيان للموضوع، وتحديد له، وأهدافه، وخطة البحث، والمنهج الذي سار عليه إلى غير ذلك مما تكون المقدمات منوطة به، وقد اشتملت الدراسة على مبحثين، تحدث الباحث في المبحث الأول عن : (نبذة تاريخية عن غرناطة) والذي جاء فيه الحديث عن مطلبين، المطلب الأول: غرناطة أصل تسميتها، موقعها، وتاريخها. أما المطلب الثاني فتحدث عن: قيام دولة بني الأحمر في غرناطة. كما تحدث الباحث في المبحث الثاني عن: (حصار غرناطة وسقوطها) والذي جاء فيه الحديث عن مطلبين، المطلب الأول: حصار واستسلام غرناطة.  أما المطلب الثاني فتحدث عن: الأسباب والعوامل الكامنة وراء سقوط غرناطة.

الكلمات المفتاحية: الأندلس، غرناطة، بني الأحمر، قشتالة.

اعداد :

الباحث/ فتحي سالم حدود

قسم التاريخ/ كلية الآداب – جامعة الزيتونة ليبيا

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

عن admin

شاهد أيضاً

التراث الثقافي اللامادي بمدينة وادي زم وبواديها أنموذجاً الألغاز والتحاجي

تعتبر الالغاز والتحاجي والحكايات العجائبية جزءا رئيسيا من هوية الإنسان الوادزمي، فهي تعتبر من أنواع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *